الجزائر تجدد دعوتها لإنهاء كافة أشكال التواجد العسكري في ليبيا

05-02-2024 18:02:47
more

شروين المهرة _(د ب أ) 

جدد الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، اليوم الاثنين، دعوة بلاده لإنهاء كافة أشكال التواجد العسكري في ليبيا، مشددا على ضرورة سحب جميع المرتزقة مهما تغيرت مسمياتهم.

وأكد تبون، خلال كلمته في الجلسة الافتتاحية لاجتماع لجنة الاتحاد الإفريقي رفيعة المستوى المعنية بليبيا، الملتئمة ببرازافيل عاصمة الكونغو، أن استخدام القوة في ليبيا لن يؤدي إلا إلى ” استمرار الأزمة وتفاقمها وتعريض مستقبل الشعب الليبي للخطر، وتقويض حقه في الاستقرار والأمن والرخاء، وزيادة تدهور الأوضاع في المنطقة، التي تتحمل أكثر من غيرها وطأة التأثير السلبي لعدم الاستقرار والانقسام السياسي الذي يحتدم في هذا البلد”.

ونوه تبون، في الكلمة التي قرأها نيابة عنه الوزير الأول نذير العرباوي، أن الوضع في ليبيا أصبح ملجأ للميليشيات المسلحة، والجماعات الإرهابية والشبكات الإجرامية لتهريب الأسلحة والمخدرات، ومعبرا للهجرة غير الشرعية.

كما جدد تبون، الدعوة لكل الأطراف الخارجية المعنية بالشأن الليبي من أجل الالتفاف حول هذا المسار البناء، والالتزام باحترام سيادة ليبيا ووحدة أراضيها واستقلالية قرارها، لافتا أن أي حل نهائي للأزمة الليبية لن يتأتى إلا عبر مسار يكرس مبدأ السيادة الوطنية ويتولى فيه الأشقاء الليبيون زمام أمورهم، ويحفظ حقهم الأصيل في ثروات بلادهم وفي تسييرها واستغلالها بما يضمن لهم الاستقرار والتنمية والازدهار.

يشار أن ليبيا تديرها حكومتان، وهما حكومة الوحدة الوطنية المعترف بها دوليا في غرب ليبيا وتسيطر على العاصمة برئاسة عبدالحميد الدبيبة ، وحكومة أخرى في شرق ليبيا برئاسة اسامة حماد وانبثقت من مجلس النواب في شباط/فبراير .2023 كما تم تأجيل الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي كان من المقرر البدء فيها نهاية كانون الأول/ديسمبر 2021 ، لأجل غير معلوم بسبب خلافات بين الفرقاء السياسيين على القوانين المنظمة للانتخابات. 

اخر الاخبار

©الاكثر قراءة